منتدى الإشراقات العلمية

أهلا و سهلا بك عزيزي الزائر ، إذا كنت عضوا فالرجاء الدخول باسم حسابك ، أما إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى فيمكنك التسجيل معنا أو زيارة القسم الذي ترغب في الإطلاع على مواضيعه، كما بإمكانك إضافــة اقتراحات و توجيهات و أنت زائر من خلالــ : منتدى آراء و إقتراحات الزوار. نتمنى لك إقــامة ممتعة، فحللتم أهـــلا و نزلتمـ سهـــــلا.



 
البوابةالرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» دورة تطوير اساليب العمل واشكال التفكير في دبي تركيا ماليزيا المغرب تونس مصر الاردن
اليوم في 8:03 من طرف المجد للتدريب

» دورة تخطيط المسارات الوظيفية وتصميم وموازنة الوظائف في الاردن تركيا دبي ماليزيا المغرب تونس لندن اسبانيا
اليوم في 8:01 من طرف المجد للتدريب

» مواقيت الصلاة لشهر رمضان 1438هـ حسب مدينة أولف و ضواحيها
اليوم في 5:27 من طرف حجة الاسلام

» دورة المحاسبة الماليه في تركيا ماليزيا دبي مصر تونس الاردن لندن اسبانيا مدريد
الجمعة 26 مايو 2017 - 12:10 من طرف المجد للتدريب

» دورة المحاسبة الحكومية في دبي تركيا ماليزيا المغرب مصر تونس لندن اسبانيا
الجمعة 26 مايو 2017 - 12:09 من طرف المجد للتدريب

» دورة المحاسبة التحليلية واتخاّذ القرارات الإدارية في الاردن مصر تركيا ماليزيا دبي
الجمعة 26 مايو 2017 - 12:06 من طرف المجد للتدريب

» مواضيع مقترحة لرتبة مساعد مدير مدرسة ابتدائية
الأربعاء 24 مايو 2017 - 14:27 من طرف تواتي عبد الحميد

» مواضيع مقترحة لرتبة مفتش مدرسة ابتدائية
الأربعاء 24 مايو 2017 - 14:25 من طرف تواتي عبد الحميد

» مواضيع مقترحة لرتبة مدير مدرسة ابتدائية
الأربعاء 24 مايو 2017 - 14:24 من طرف تواتي عبد الحميد

» الدورة التدريبية الجريمة المعلوماتية والتجارة الإلكترونية القاهرة – بيروت للفترة من 23 الى 27 يوليو
الأربعاء 24 مايو 2017 - 10:38 من طرف هويدا الدار

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
DahmaneKeddi
 
المتميز
 
keddi1990
 
دمعة قلم
 
@عمر@
 
B.Adel
 
FAKKI
 
LMDLAMINE
 
djalloul-88
 
sam.sim
 
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 4792 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو bouacheria31 فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 55490 مساهمة في هذا المنتدى في 9190 موضوع
تصويت
هل توافق على سياسة التقشف في الجزائر؟
 نعم، أوافق
 لا أوافق
 بدون رأي
استعرض النتائج
مجلة النبراس (العدد الخامس)
خدمـات إعلامية



صفحتنا على الفيس بوك
للتواصل مـعــنا عبر صفحة منتدانا في الفيس بـوك



 اضغط على الزر أعجبني


مواقع البريد الإلكتروني
احداث منتدى مجاني
 
احداث منتدى مجاني
 
احداث منتدى مجاني
 
احداث منتدى مجاني
أهم الصحف الوطنية
 
 
 
الساعة الآن
Powered by phpBB2®Ahlamontada.com
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة تراقة
Copyright © 2008-2014
المشاركات التي تدرج في المنتدى لاتعبر عن رأي الإدارة بل تمثل رأي أصحابها فقط
احداث منتدى مجّاني

شاطر | 
 

 لا يستقيم الظل والعود أعوج

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عطر زهرة النرجس
مشرفة منتدى الفن التشكيلي
مشرفة منتدى الفن التشكيلي
avatar

عدد الرسائل : 1199
الهواية : الرسم
المزاج : مُتَفآئِلـةً
الوسام الأول : وسام العطاء 2013
الوسام الثاني : وسام مجلة النبراس 3
الوسام الثالث : وسام دورة التصوير الفوتوغرافي للمبتدئين - عضو مشارك
نقاط التقييم : 1339
تاريخ التسجيل : 31/05/2009

مُساهمةموضوع: لا يستقيم الظل والعود أعوج   الإثنين 10 يونيو 2013 - 12:39

السلام عليكم ورحمة الله


*لا يستقيم الظل والعود أعوج*

لكاظم عايش

*
*

«عففت فعفوا، ولو رتعت لرتعوا»، هكذا هو الحال إذاً، وإن كان رب البيت بالطبل ضارب، فشيمة أهل البيت كلهم الرقص، والتلم الاعوج من الثور الكبير وهكذا، فمن يريد الاصلاح فليبدأ بنفسه ثم يطلب من الناس ان يصلحوا أحوالهم، ومن أراد من الناس أن يحتملوا ويصبروا، فليرهم من نفسه صبرا وقدوة. جاء أحدهم الى النبي صلى الله عليه وسلم يشكو الجوع وقد ربط على بطنه حجرا، فرفع النبي صلى الله عليه وسلم عن بطنه، فإذا هو قد ربط حجرين من الجوع، فسكت الرجل وصبر. وعمر بن الخطاب حرم على نفسه السمن في عام المجاعة حتى يأكله المسلمون قبله، هكذا هي طبيعة المشاريع الناجحة، لا بد أن يكون اصحابها هم أكثر الناس ايمانا بها وتطبيقا لها، وإلا فلن تجد سبيلها الى النجاح والتطبيق.
الاصلاح يبدأ من فوق، وليس من تحت، مشروع الاصلاح يحتاج الى وضوح وصدق وشفافية، فمن اراد من الناس أن يزهدوا في المناصب، فليقدم لهم نموذجا من الزهد، أما أن يتمسك بكل المواقع والصلاحيات، ثم يتهم الناس بأنهم يبحثون عن السلطة والمواقع فهذا لعمرك في القياس شنيع! والاصل في المسؤولية أنها مغرم، وأن الناس لا يحرصون عليها، بل يتهربون منها، فكلمة مسؤول تعني أنه محاسب أمام الله والناس، وليس كما يظن البعض أنها مكارم ومغانم، وأنها تتيح لهم التصرف كما يشاؤون. لقد ولى الزمن الذي يستغفل فيه الناس، ويضحك على ذقونهم بحركات بهلوانية، فالناس اليوم ادركوا جيدا ما يعني كونك في مكان المسؤولية؛ ذلك يعني أنك وضعت نفسك في خدمة الناس حين استأمنوك على مصالحهم، وأنك يجب أن تكون ناصحا لهم، فلا تغشهم ولا تخدعهم، ولا تستغل ثقتهم فتسرقهم، وتبدد ما جعلوك عليه مستأمناً.
المشكلة أن التهاون في هذا الامر من قبل المسؤول الاول يشيع بين الناس، فيصبح التهاون والتفريط والاعتداء على المال العام والحقوق شيئا مألوفا، ويستفحل الامر، ويصبح عصياً على الاصلاح، ويغرق المجتمع في وحل الفساد، ويصبح مهددا بالهلاك والدمار، هذا ينطبق على الفساد المالي والاداري والاخلاقي، وهي كلها منظومة واحدة؛ فالاستبداد السياسي يكون معه الفساد المالي والاداري والاخلاقي، فتنهار منظومة القيم، ويسود العنف والكراهية، وكل الاخلاق الذميمة، وهذا يؤدي الى شيوع الانانية والحرص على المصالح الشخصية على حساب المصالح العامة، وتتراجع القدرات والامكانات، وتختفي الدوافع النبيلة وتحل محلها الدوافع الخسيسة والفردية، وينشغل الناس في التنافس على جمع الدنيا والاستئثار بها، وهكذا في سلسلة من الانهيارات التي لا تتوقف عند حد حتى تصل بالمجتمع الى الهاوية، وهي أشبه ما تكون بالمرض الذي سرعان ما تنتقل عدواه الى كل ناحية، حتى يهلك الجسم وتقضي عليه.
من الصعب أن تطلب من الناس أن يصلحوا أحوالهم، وهم يرون أن الفساد هو الحالة السائدة في مجتمعهم بفعل من هم فوقهم، ومن جهة المسؤولين عنهم، هذه دعوات لا تلقى القَبُول والاستجابة، وإن كان ذلك لا يعفي الناس من مسؤولياتهم تجاه أنفسهم ومجتمعهم، فهناك حساب أمام الله والناس، وغياب القدوة لا يعني مطلقا التخلي عن التمسك بما يعتقد الانسان صوابه، وهذا معنى أن لا يكون الإنسان إمعة يقول أنا مع الناس، إن أحسن الناس أحسنت، وإن أساؤوا أسأت.
أحوالنا في تراجع مستمر، ومقدراتنا في تناقص، وهناك تهديد حقيقي، وتحديات صعبة، فكيف يمكن أن نواجهها بدون منهج سوي وعقيدة صحيحة صلبة، بدون نماذج فذة مبدعة وقدوات تحتمل لترفع سوية المجتمع تنهض به، متى نتحول الى مسؤولين نشعر بضرورة الوقوف جميعا معا في سبيل إنقاذ مجتمعنا ووطننا، نشعر مع الفقير والضعيف ونسانده، ونحمي مجتمعنا من الانهيار والتفكك، وهذا لا يمكن أن يتأتى لنا إلا من خلال منهج ايماني صارم نلزم انفسنا به، بعد أن فرطنا طويلا، وسكتنا طويلا، وارتفعت كلفة الاصلاح؛ بسبب تراكم الخراب والفساد، ولكن لا خيار لنا إن أردنا البقاء والاستمرار الا بالعودة الى السبيل القويم الذي بينه لنا هذا الدين العظيم، فلا يأس مع الايمان، والله لا يُضِيع أجر المحسنين.


أستغفر الله الحي القيوم وأتوب اليه


*

*
جمالُ الوردِ يُغري مــن رآهُ
ففيه الحُسنُ قد غطّى بهـــاهُ
وفي ألوانهِ سحرُ المعـــاني
تفوحُ إذا يداعِبُها نـــــداهُ


" />
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
لا يستقيم الظل والعود أعوج
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الإشراقات العلمية :: المنتديات العامة :: المنتدى العام-
انتقل الى: