منتدى الإشراقات العلمية

أهلا و سهلا بك عزيزي الزائر ، إذا كنت عضوا فالرجاء الدخول باسم حسابك ، أما إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى فيمكنك التسجيل معنا أو زيارة القسم الذي ترغب في الإطلاع على مواضيعه، كما بإمكانك إضافــة اقتراحات و توجيهات و أنت زائر من خلالــ : منتدى آراء و إقتراحات الزوار. نتمنى لك إقــامة ممتعة، فحللتم أهـــلا و نزلتمـ سهـــــلا.



 
البوابةالرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» دعوه للمشاركه في: ماجستير إدارة المستشفيات المهني المصغر (( اسطنبول – القاهرة )) 11 الى 22 فبراير 2018م
الأحد 14 يناير 2018 - 14:47 من طرف ندى الدار

» هكذا هم العرب !!!
الثلاثاء 9 يناير 2018 - 15:09 من طرف amina87

» لا تقل مستحيـل..إن الله على كل شيء قدير.
الثلاثاء 9 يناير 2018 - 15:05 من طرف amina87

» خطة نارية تتمحور حول "سكرات الموت" لفضيلة الشيخ محمد حوباي
السبت 6 يناير 2018 - 8:32 من طرف تواتي عبد الحميد

» الموازنة الفعالة والرقابة على التكاليف القاهرة – جمهورية مصر العربية خلال الفترة من 25 فبراير الى 1 مارس 2018 م
الأربعاء 3 يناير 2018 - 13:18 من طرف ندى الدار

» الموازنة الفعالة والرقابة على التكاليف القاهرة – جمهورية مصر العربية خلال الفترة من 25 فبراير الى 1 مارس 2018 م
الأربعاء 3 يناير 2018 - 11:20 من طرف هويدا الدار

» عطلة سعيد لكل الطاقم التربوي
الجمعة 29 ديسمبر 2017 - 11:26 من طرف تواتي عبد الحميد

» موقع رااااائع وجميل يقوم على خدمة تشكيل الجمل و النصوص باللغة العربية
الثلاثاء 19 ديسمبر 2017 - 10:31 من طرف DahmaneKeddi

» مولاي عبدالله بن مولاي هبة الله القادم من تفيلالت من المغرب الى اولف
الجمعة 15 ديسمبر 2017 - 13:06 من طرف باسل 236

» معلقات اركان الايمان رووووعة
الأربعاء 13 ديسمبر 2017 - 15:54 من طرف DahmaneKeddi

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
DahmaneKeddi
 
المتميز
 
keddi1990
 
دمعة قلم
 
@عمر@
 
B.Adel
 
FAKKI
 
LMDLAMINE
 
djalloul-88
 
sam.sim
 
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 4841 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو بوقرين عمر فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 55704 مساهمة في هذا المنتدى في 9383 موضوع
تصويت
هل توافق على سياسة التقشف في الجزائر؟
نعم، أوافق
20%
 20% [ 87 ]
لا أوافق
67%
 67% [ 286 ]
بدون رأي
13%
 13% [ 57 ]
مجموع عدد الأصوات : 430
مجلة النبراس (العدد السادس)
خدمـات إعلامية



صفحتنا على الفيس بوك
للتواصل مـعــنا عبر صفحة منتدانا في الفيس بـوك



 اضغط على الزر أعجبني


مواقع البريد الإلكتروني
احداث منتدى مجاني
 
احداث منتدى مجاني
 
احداث منتدى مجاني
 
احداث منتدى مجاني
أهم الصحف الوطنية
 
 
 
الساعة الآن
Powered by phpBB2®Ahlamontada.com
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة تراقة
Copyright © 2008-2017
المشاركات التي تدرج في المنتدى لاتعبر عن رأي الإدارة بل تمثل رأي أصحابها فقط
احداث منتدى مجّاني

شاطر | 
 

 التقشف والسنوات الشداد - موضوع للتصويت

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 

هل توافق على سياسة التقشف في الجزائر؟
نعم، أوافق
20%
 20% [ 87 ]
لا أوافق
67%
 67% [ 286 ]
بدون رأي
13%
 13% [ 57 ]
مجموع عدد الأصوات : 430
 

كاتب الموضوعرسالة
keddi1990
منتدى الإشراقــات العلمية
منتدى الإشراقــات العلمية
avatar

عدد الرسائل : 3045
الهواية : متعددة ..!
المزاج : عـقلية DZ
الوسام الأول : وسام مجلة النبراس 2
الوسام الثاني : وسام مجلة النبراس 3
الوسام الثالث : وسام دورة التصوير الفوتوغرافي للمبتدئين - منظم الدورة
نقاط التقييم : 1852
تاريخ التسجيل : 07/07/2008

مُساهمةموضوع: التقشف والسنوات الشداد - موضوع للتصويت   الأربعاء 18 نوفمبر 2015 - 20:07

التقشف والسنوات الشداد

منذ انهيار أسعار البترول انهارت معه البحبوحة المالية للجزائر والتي رافقها إجراء حكومي يقضي بضرورة شد الحزام واتخاذ سياسات تقشفية من أجل مسايرة هذه المرحلة "الصعبة"، فتمّ اتخاذ حزمة من الإجراءات من بينها توقيف بعض المشاريع التي لم تنطلق بعد وتخفيض ميزانيات العديد من القطاعات وإجراءات أخرى ستنعكس لاحقا على التشغيل والتقاعد والمنح والامتيازات، وإذ رحّب بعض الخبراء الاقتصاديين بهذه الخطوة، إلا أن البعض الآخر رآها غير مجدية ما دامت الحكومة لا تخطط جديا للمستقبل، خصوصا بعد إزالتها لوزارة الاستشراف، واستنزاف خيرات البلد دون النظر إلى حق الأجيال القادمة، ثم أنها تخضع لضغوطات الجبهة الاجتماعية بقرارات ارتجالية تنعكس سلبا على الوطن والمواطن، وحتى الكثير من المواطنين لم يرتاحوا للقرار بدعوى أن الحكومة نفسها ومنذ عدة سنوات لا تدّخر جهدا في إعلان أن الفائض المالي للجزائر يكفي وحده لتسيير النفقات عدة سنوات ودون مداخيل إضافية! فأين ذهب هذا الفائض في أول هزة بترولية؟
وهنا سأحاول عرض طرفيْ القضية وما يتعلق بهما من تفاصيل ما بين المؤيدين والمعارضين، ثم ألتمس رأيكم وتصويتكم على هذا الموضوع

يرى المؤيدون لسياسة التقشف أن هذا الخيار هو الأنسب حاليا إذا أرادت الجزائر المحافظة على توازناتها المالية، كما أنها فرصة ممتازة لتنويع وتشجيع الإنتاج المحلي والتقليل من اقتصاد الريع الذي يعتمد عليه بلدنا، إضافة إلى الاستثمار في السياحة واقتصاد المعرفة والتركيز على تطوير الكفاءات البشرية التي تعد أحد أهم الركائز التي يقوم عليها اقتصاد أي بلد، كما يرى هؤلاء أن الجزائر هي جزء من العالم وتتأثر هي الأخرى بجميع المتغيرات الاقتصادية التي تحدث فيه، فإنْ مرّت رياح الأزمة الاقتصادية العالمية بسلام قبل بضع سنوات فإن الجرّة لا تسلم كل مرة، وهنا يرى بعض الخبراء أن الوقت قد حان ليشمّر الجزائريون عن سواعدهم ويتخلصوا من فكرة أن الدولة هي الأم الحنون التي تعطي لأبنائها المدللين ما يحتاجونه ولو على حساب صحّتها، ويستدلون على هذا بالمردودية المنخفضة للعمال في الكثير من القطاعات مقابل المطالب الشعبية الكثيرة التي أرهقت الحكومة من خلال طلب زيادة الأجور وتوفير السكن ودعم المواد الاستهلاكية ومجانية الكثير من الخدمات، والأصل في القضية - كما يرون - أن الحقوق تأتي تلقائيا بعد أداء الواجبات، وليس من المعقول أداء الحقوق التي لا ترقى لها الواجبات.
هذا وقد فضلت الحكومة تغيير مصطلح "التقشف" الذي لقي ردّات فعل كبيرة من عديد الأحزاب والنقابات والمنظمات وشخصيات من المجتمع المدني بمصطلح أقل وقْعا على السمع وهو "ترشيد" النفقات العمومية، رغم أن الإجراء واحد وإن تغيرت المصطلحات، كما أن النتائج من خلال هذه السياسة - يضيف المؤيدون - قد بدأت تُعطي أكلها من خلال ارتفاع الناتج الوطني خارج المحروقات في السداسي الأول للسنة الجارية بأكثر من 7 بالمائة وهو مؤشر إيجابي في مسعى الحكومة الرامي إلى إعادة بعث الاقتصاد الوطني خارج قطاع البترول، والأهم من كل هذا هو ضرورة تغيير ذهنية المواطن تجاه الاقتصاد الوطني من خلال مصارحته بالوضع المالي للجزائر ومطالبته بالاعتماد على نفسه وبذل مجهودات إضافية لتحسين مردوده الفردي وتشجيع المؤسسات الصغيرة والمتوسطة والإنتاج المحلي عموما، والفلاحة خصوصا والتي تعد الضمانة الوحيدة لاستقرار الاقتصاد.

في الجانب الآخر يرى المعارضون أن سياسة التقشف هي نتاج سياسات خاطئة اتخذتها الحكومة للاختباء وراء فشلها في تسيير القطاع الاقتصادي للجزائر، فالخطاب الرسمي الذي رافق هذه السياسة والذي يدعو إلى ترشيد النفقات يجعل المواطن أمام حقيقة واحدة وهي أن الدولة سابقا كانت تبذر الأموال بشكل عشوائي والآن حان الوقت لتسييرها بعقلانية!
الغريب في الأمر - يضيف المعارضون- أن الكثير من الأموال لا تزال تبذر هنا وهناك، تارة باسم الثقافة التي أصبحت مرادفا للسخافات، وتارة أخرى باسم تظاهرات لا تحقق الهدف المرجو منها ولا تسمن و لا تغني من جوع، فضلا عن الحفلات والبرامج التافهة التي تمتص من الخزينة الملايين، والواقع المرير الذي تشهده عديد المؤسسات العمومية - إلا ما رحم ربي - ما هو إلا نتيجة للمال "السايب" وتغييب الرقابة التي تحتاج هي الأخرى إلى رقابة، فأصبحت سِمَة هذه المؤسسات سوء التسيير وتسيير السوء وسط سكوت المسؤولين عن الكثير من التجاوزات إن لم يكونوا طرفا فيها.
احتياطي الصرف في الجزائر اقترب من عتبة الـ 200 مليار دولار قبل ثلاث سنوات فقط، رقم كبير جدا وكاف لعمل الكثير إن أُحسِن استعماله، فعشرات الدول الفقيرة في العالم لا تملك هذا المبلغ وهي مجتمعة، حتى أننا من فرط التخمة مسحنا ديون أكثر من 15 دولة أفريقية ووصل بنا الحد إلى إقراض صندوق النقد الدولي!، وعملنا مشاريع ضخمة تضاعفت ميزانيتها المرصودة أضعافا كثيرة، كما لم يغب قانون المالية التكميلي عن الدولة طيلة هذه السنوات... فكيف بهذه البحبوحة تختفي في شهور قليلة؟ وتطلق الحكومة صفارات الإنذار بهذه السرعة حتى أنها لم تستبعد اقتراض الجزائر مستقبلا لمبالغ مالية من دول وصفتها بـ "الصديقة"!، مما جعل أحد الخبراء يعلق قائلا: "سيدنا يوسف عليه السلام خطط لـ 15 سنة والدولة عاجزة عن التخطيط لشهر واحد "، والحقيقة أن الآيات 47،48،49 من سورة يوسف عليه السلام قد استنبط منها العلماء قوانين مواجهة الأزمات المالية الطارئة من خلال منظومة الادخار وعقلانية الاستهلاك حتى في ظروف الرفاهية، ولكن ما يحدث في بلدنا هو العجب العجاب، فمنذ سنة 2002 - وهو العام الذي شهد بدء ارتفاع أسعار النفط - والأموال تتهاطل على الخزينة، واستمر الحال هكذا لأكثر من عشر سنوات، فميزانية الدولة تبنى على سعر مرجعي لبرميل النفط وهو 37 دولار، وأسعار النفط تجاوزت عتبة الـ 100 دولار لعدة سنوات، ما يعني فائضا كبيرا من الأموال، فأين هي هذه الأموال؟ -يتساءل المعارضون-، ويضيف آخرون: "الرفاهية لا يراها المواطنون أبدا بل ينعمون بها هم، أما شد الحزام فلا يكون إلا على خصور الغلابى" ويستدلون بالوضعية المزرية التي لا يزال يعيش فيها معظم المواطنين رغم البحبوحة المالية طوال تلك السنوات.

وبالمحصّلة، يتواصل الجدل حول هذا الإجراء وما سيسببه من انعكاسات على مختلف الأصعدة، وبعد عرض آراء المؤيدين والمعارضين هل توافق على إجراءات التقشف التي اتخذتها الحكومة؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.aoulef.com
امة الرحمن
مشرفة منتدى التنمية البشرية
مشرفة منتدى التنمية البشرية
avatar

عدد الرسائل : 609
الهواية : حب الإطلاع ................
الوسام الأول : وسام الإبداع و التميز
الوسام الثاني : وسام العطاء 2013
الوسام الثالث : وسام مجلة النبراس 3
نقاط التقييم : 198
تاريخ التسجيل : 30/07/2012

مُساهمةموضوع: رد: التقشف والسنوات الشداد - موضوع للتصويت   الجمعة 20 نوفمبر 2015 - 0:08

السلام عليكم ورحمة الله؛ 

انا رأيي مع المؤيدين لهذه السياسة 
كما أن المعارضون محقون في أسبابهم لكن أي الحل؟؟

في الحقيقة موضوع مهم وجدير بنقاش عميق للغاية ،،مشكور اخي الكريم على طرحه
ما عسانا إلا قول لعله خير؛ ولعلها تكون عامل ليستقيظ النوام من  سباتهم ويشمر الكل على اذرعتهم 
 نسأل الله العون والخير للبلاد والعباد


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
DahmaneKeddi
مسـ في إجازة عمل ـآفر
مسـ في إجازة عمل ـآفر
avatar

عدد الرسائل : 4214
الهواية : المعلوماتية
المزاج : ممتاز
الوسام الأول : وسام دورة التصوير الفوتوغرافي للمبتدئين - المشارك الفضي
نقاط التقييم : 3797
تاريخ التسجيل : 04/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: التقشف والسنوات الشداد - موضوع للتصويت   الجمعة 20 نوفمبر 2015 - 15:10

تحية عطرة أزفها للجميع، أعضاء و زوار


بعد إعلان سياسة التقشف التي تبنتها الحكومة و اعتمدت عليها كوسيلة للحفاظ على الاستقرار الاقتصادي و تفاديا لحدوث أي شكل من أشكال الأزمات، التمسنا أن لها تأثيرات سلبية ظهرت فور بداية التنفيذ دون تسجيل آثار إيجابية لحد الآن، فما كانت تطمح إليه الدولة من حث المواطنين عموما و الموظفين بشكل خاص على رفع الإنتاج، و تشجيع الاستثمارات الخاصة بدءا من المؤسسات الصغيرة إلى الشركات الكبرى مع العمل على تطوير قطاع الفلاحة من أجل رفع الإنتاج الزراعي ... إلخ، كلها إجراءات لم تؤتي أكلها لحد الآن، في الوقت الذي نفترض فيه زيادة نسبة البطالة بعد توقيف العديد من مسابقات التوظيف و إلغاء المشاريع الكبرى التي كانت ستُنفق عليها مبالغ مالية ضخمة، و كأننا نستنتج من ذلك حل مشكلة بمشكلة أكبر منها خصوصا في ظل الثقافة الاقتصادية السائدة في مجتمعنا الجزائري، فأغلب المواطنين الجزائريين معروف بأن أجرتهم تتجاوز حجم إنتاجيتهم بكثير كما أنهم يرغبون بعيش حياة الرفاهية دون بذل المجهود الذي يوصلهم لذلك، لأن الدولة منذ سنين و ربما عقود عودت المواطن على توفير ما يحتاجه إما مجانا و إما بسعر زهيد دون أن تراقبه و تحاسبه على ما ينتجه في عمله، و لا يمكن باتباع سياسة ترقيع كالتي تتبعها الحكومة الآن إصلاح وضع رديء ناتج عن ثقافة خاطئة تمثل نهج شعب بأكمله، ثم لماذا بقيت العين التي يقع نظرها على قطاع المحروقات هي الوحيدة السليمة بينما أصيبت الأعين الأخرى بالعمى ؟؟؟ ما هو مصير بقية الثروات و الخيرات ؟ ألا يمكن أن تخرجنا من أزمات و تحقق لنا التطور و الازدهار ؟ مزالت لدينا مساحات شاسعة صالحة لزراعة أشكال و ألوان من المحاصيل لم تستغل لحد الآن، و مازالت أراضينا تكتنز العديد من المعادن الثمينة و المهمة كالذهب و النحاس و الحديد و غيرها، و مازالت لدينا ثروة مائية و حيوانية و نباتية إن حَسُنَ استغلالها لأضافت لخزينة الدولة مداخيل كبيرة، هذا دون أخذ مجال تكنولوجيا المعلومات و الاتصالات و مجال اقتصاد المعرفة بعين الاعتبار لأنه يفترض بدولتنا أن تكون قد اندمجت بهما منذ سنوات لما نمتلكه من إمكانيات مادية و قدرة على مسايرة التطور العلمي و التقني، لكن للأسف لدينا إمكانيات و ثروات و خيرات ضخمة لم نعرف كيفية الاستفادة منها لتكون محصلة الحلول سياسة تقشف لا تسمن و لا تغني من جوع !!!

لذلك سأنضم رسميا إلى فئة المعارضين لهذه السياسة و أتمنى فشلها و خيبة أمل من نادوا بها.



القانون العــام لـمـنـتـدى الإشراقات العلمية

كن كالنخيل عن الأحقاد مرتفعا *** يرمى بصخر فيلقي أطيب الثمر



صاحب الألوان الثلاثة
dahmanekeddi
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.aoulef.com
ابوغفران
عضو نشيط
عضو نشيط
avatar

عدد الرسائل : 140
الهواية : الثقافة العامة/الكمبيوتر
المزاج : مبسوط حسب الحال
الوسام الأول : وسام مسابقة رمضان 4
الوسام الثاني : وسام مسابقة رمضان 5
نقاط التقييم : 861
تاريخ التسجيل : 17/06/2011

مُساهمةموضوع: رد/ التقشف والسنوات الشداد   الجمعة 20 نوفمبر 2015 - 16:44

شكرا اخي الكريم على الموضوع القيم والمهم 
قبل التطرق الى ايجاد الحلول لهذا الوضع اريد ان اسال حكومتنا الموقرة
اين كانت  لما كان سعر  البرميل باكثر من 100 دولار 
اين مصير الملايير التي صرفت على المشاريع الوهمية 
اين الملايير التي نهبت من خزينة الدولة 
اين ؟ ثم اين ؟ ثم اين
لايسعنا المقام ان نذكر كل هذا 
لكن المخطيء من يقول ان دولة مثل الجزائر تقع في ازمة اقتصادية وهي تزخر بكل هاته الموارد الطبيعية والقدرات البشرية
لكن الازمة هي ازمة افكار وازمة رجال  يسيرون هاته الامة
فانا لااوافق ابدا على هذا الاجراء
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
keddi1990
منتدى الإشراقــات العلمية
منتدى الإشراقــات العلمية
avatar

عدد الرسائل : 3045
الهواية : متعددة ..!
المزاج : عـقلية DZ
الوسام الأول : وسام مجلة النبراس 2
الوسام الثاني : وسام مجلة النبراس 3
الوسام الثالث : وسام دورة التصوير الفوتوغرافي للمبتدئين - منظم الدورة
نقاط التقييم : 1852
تاريخ التسجيل : 07/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: التقشف والسنوات الشداد - موضوع للتصويت   الجمعة 20 نوفمبر 2015 - 23:06

أمة الرحمن
شكرا على المرور والمرونة التي أبديتها مع الموضوع، فقد أبديتِ رأيك مع عدم نكران حجج الطرف الآخر، موفقة


DahmaneKeddi
شكرا جزيلا لك على المداخلة التي أثْرت الموضوع، فقد توسعتَ في التحليل وأبرزتَ جوانب هامة قدمت لنا الإضافة، شكرا مجددا


ابوغفران
نقاط مهمة أثَرتَها وتعكس الواقع المعيش، شكرا لمشاركتنا رأيك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.aoulef.com
moussataha
عضو جديد
عضو جديد
avatar

عدد الرسائل : 1
نقاط التقييم : 0
تاريخ التسجيل : 06/11/2016

مُساهمةموضوع: رد: التقشف والسنوات الشداد - موضوع للتصويت   الأحد 6 نوفمبر 2016 - 14:44

التشقف يكون على كل فئات المجتمع وليس على الفرد الضعيف دخل او حتى المنعدم 
لماذا لا يكون التشقف على تخفيض راتب الوزراء والمسؤولين السامين والنواب 
النواب لم يتنازلوا عن منحة الخروج بانتهاء فتراتهم المقدرة ب290ميلون 
هل هكذا تكون سياسة التشقف ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
المجتمع اصبح من ناحية القدرة الشرائيا هشا ،وظهور الطبقية في المجتمع ، الغني زاد غنا والفقيرا زاد فقرا 
واضمحلال الفئة المتوسطة وظهور ذوي الاغنياء الفاحش والطبقة الفقيرة جدا 
وهذا ما يزعزع الهيكل المتماسك للمجتمع 
ربي يجيب الخير ان شاء الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
keddi1990
منتدى الإشراقــات العلمية
منتدى الإشراقــات العلمية
avatar

عدد الرسائل : 3045
الهواية : متعددة ..!
المزاج : عـقلية DZ
الوسام الأول : وسام مجلة النبراس 2
الوسام الثاني : وسام مجلة النبراس 3
الوسام الثالث : وسام دورة التصوير الفوتوغرافي للمبتدئين - منظم الدورة
نقاط التقييم : 1852
تاريخ التسجيل : 07/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: التقشف والسنوات الشداد - موضوع للتصويت   الأحد 22 يناير 2017 - 19:18

شكرا جزيلا moussataha على مرورك ومشاركتك في التصويت، نقاط هامة تلك التي أشرت لها.


نتائج التصويت إلى حد كتابة هذه السطور موضحة كما يلي:

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.aoulef.com
 
التقشف والسنوات الشداد - موضوع للتصويت
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الإشراقات العلمية :: منتديات الوطن :: منتدى الجزائر-
انتقل الى: